تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 19 نوفمبر 2013 10:43:51 م بواسطة حمد الحجري
0 295
بعد كد أضناه طول النهار
بعد كد أضناه طول النهار
قد تقاضى ربعاً من الدينار
وتولى لحانة الخمر يسعى
مسرعا لارتشاف كأس عقار
تاركا خلفه هناك صغارا
مع زوج اليه بالانتظار
فتراهم وقت المساء حيارى
يرقبون الطريق بالانتظار
آمل كلهم يعود مساء
بطعام العشاء للافطار
وترى امهم هنالك حيرى
كشجاع مكبل بالاسار
فيرى قتل ولده وهو لا
يسطيع انقاذهم من الاشرار
وأكف الظلام مدت عليهم
ستر بؤس من حالك الاستار
لا وقود ليدفع البرد عنهم
لا سراج يجود بالانوار
غير خيط من الضياء ضئيل
يستمدون من شعاع الدراري
بالاماني قد عللتهم الى أن
صرعتهم كاس الكرى بالخمار
تتجافى جنوبها عن فراض
وهو لاهٍ في حانة الخمار
تارة تبعث الانين وطورا
ترسل الدمع كالحيا المدرار
لا أنيس غير الهموم لديها
لا سمير سوى أنين الصغار
زفرات في أثرها زفرات
يتصاعدن مثل شعلة نار
وهي في حال يأسها الزوج وافي
يتهادى من سكره للدار
قد أضاع الرشاد منه وأمسى
لم يفرق يمنى يد من يسار
قابلته برقة وابتسام
ثم أبدت عتابها بانكسار
لم يفكر بالامر بل سل حالا
خنجرا باليمين ماضي الشفار
طعن الزوجة الشريفة في القلب
فأودى بها بغير اختيار
ثم ولى للجسر يبغي انتحارا
حيث ألقى بالنفس في التيار
وتولى أمر الصغار اناس
لينالوا فيه رضاء الباري
أودعوهم دار اليتامى جميعا
ليعيشوا من فضلة الاخيار
قل لمن يدمن الخمور ترفق
انها قد تجر للانتحار
عظة هذه اليك فخذها
أيهذا السكير بالاعتبار
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
صالح البدريالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث295