تاريخ الاضافة
الأربعاء، 20 نوفمبر 2013 09:45:15 م بواسطة حمد الحجري
0 298
ما بال جفني مغرم بسهاده
ما بال جفني مغرم بسهاده
وغزير دمعي لم أفز بنفاده
لا في سعاد صبا فؤادي في الصبا
فأقول قلبي قد لها سعاده
كلا ولا أطلال برقة منشد
برقت مدى الأيام في إنشاده
لكن مصارع فتية في كربلا
سلبت بسيف الحزن طيب رقاده
قتلى وفيهم من ذؤابة هاشم
أسد سعى للموت في آساده
يا للرجال لنكبة الزهراء في
أبنائها والطهر في أولاده
أبكي القتيل أم النساء حواسراً
يندبنه ويلذن في سجاده
أم أندب العباس لما أن مضى
والبر قد غص الفضا بصعاده
يبغي الوصلو إلى الفرات ودونها
بيض كساها فيلق بسواده
فأتى دوين الماء فاعتاق الردى
همم سمت للمجد فوق مراده
أبكي لمقطوع اليدين وقد قضى
ضمأ ونار الوجد ملء فؤاده
ألذاك أبكي أم سكينة إذ دعت
يا عمتا كهفي هوى بعماده
هذا أبي ملقى وأذيال الصبا
عزمت له ما سل من أبراده
يا آل بيت محمد حزني لكم
متحكم والهم من أوتاده
أنا صالح إن أنتم أنعمتم
بقبول ما قصرت في إنشاده
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
صالح التميميالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث298