تاريخ الاضافة
الإثنين، 25 نوفمبر 2013 08:58:50 م بواسطة حمد الحجري
0 404
فوضت للربع القديم العافي
فوضت للربع القديم العافي
طرفا يسح بواكف ذراف
فيض الدموع على الربوع وان عفت
أطلالها عندي من الانصاف
فاعذر وسامح مستهاما شفه
وجد أقام به على الاتلاف
في حب صافية الجين خريدة
تصبو الى القيصوم والخذراف
فرعاء من ليل الذوائب أشرقت
إشراق بدر في ظلام ضافي
فارقتها كرها ولست بكاره
قطع الفلا بالوخد والايجاف
في كور حرف لم تمل من السرى
موارة الضبعين والاخفاف
فرت بنا من بابل فكأنما
فرت بنا بقوادم وخوافي
فاتت تجوب البيد تبغي موردا
يطفي الظما من زاخر رحاف
فابت جميع الخلق إلا أصيداً
مولى أتى من ظهر عبد مناف
في بردة عبق المكارم ساطع
وكذا المكارم حلة الأشراف
فلاق هامات الكماة إذا سرى
يوم الوغى في جحفل زحاف
فلك الرجاء جرت بنا مشحونة
مدحا تحرك ساكن الأعطاف
فطفقت في بحر المكارم قاصداً
بحر السماحة كعبة الأضياف
فكرت بين عبابها وعبابه
فوجدت بينهما وداداً صافي
فجلبت من صدف القريض فرائداً
حازت فريدا ليس من اصدافي
فوق المرام وفوق ما أملته
فوق الكفاية من شريف كافي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
صالح التميميالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث404