تاريخ الاضافة
الأحد، 14 أغسطس 2005 06:15:13 م بواسطة المشرف العام
0 652
يا أَيُّها الغابُ
يا أَيُّها الغابُ المُنَمْ
مَقُ بالأَشعَّةِ والوردْ
يا أَيُّها النُّورُ النَّقِيٌّ
وأيُّها الفجرُ البعيدْ
أين اختفيتَ وما الَّذي
أَقْصاكَ عن هذا الوُجُودْ
آهٍ لقدْ كانتْ حَياتي
فيكَ حالمةً تَمِيدْ
بَيْنَ الخَمائِلِ والجَداوِلِ
والتَّرنُّمِ والنَّشيدْ
تُصغي لنجواكَ الجميلَةِ
وهي أُغنِيَةُ الخٌلودْ
وتعيشُ في كونٍ من
الغَفَلاتِ فتَّانٍ سَعيدْ
آهٍ لقدْ غنَّى الصَّباحُ
فدَمْدَمَ اللَّيلُ العَتيدْ
وتأَلَّقَ النَّجمُ الوضِيءُ
فأَعْتَمَ الغيمُ الرَّكُودْ
ومضَى الرَّدى بسَعَادتي
وقضى على الحُبِّ الوَليدْ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو القاسم الشابيتونس☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث652
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©