تاريخ الاضافة
الأحد، 14 أغسطس 2005 09:21:46 م بواسطة المشرف العام
0 832
ليت شعري
لَيْتَ شِعْرِي
أَيُّ طَيْرْ
يَسْمَعُ الأَحْزانَ تَبْكي
بَيْنَ أَعْماقِ القُلُوبْ
ثمَّ لا يَهْتِفُ في الفَجْرِ
برَنَّاتِ النَّحِيبْ
بخُشُوعٍ واكتِئَابْ
لَسْتُ لأدري
أَيُّ أَمْرْ
أَخْرَسَ العُصْفورُ عنِّي
أَتُرى ماتَ الشُّعُورْ
في جَميعِ الكَوْنِ حتَّى
في حُشَاشَاتِ الطُّيورْ
أَمْ بَكَى خَلْفَ السَّحَابْ
في الدَّيَاجِي
كَمْ أُنَاجِي
مَسْمَعَ القَبْرِ بغَصَّاتِ
نَحِيبي وشُجُوني
ثُمَّ أُصْغِي عَلَّنِي
أُسمعُ ترديدَ أَنِيني
فأَرَى صَوْتِي فَريدْ
فأُنَادي
يا فُؤَادي
ماتَ مَنْ تَهْوَى وهذا
اللَّحْدُ قَدْ ضمَّ الحَبيبْ
فَابْكِ يا قلبُ بما فيكَ
مِنَ الحُزْنِ المُذِيبْ
إبكِ يا قَلْبُ وَحِيدْ
ذُلَّ قَلْبي
مَاتَ حُبِّي
فَاذْرُفي يا مُقْلَةَ اللَّيلِ
الدَّراري عَبَرَاتْ
حَوْلَ حِبِّي فهوَ قدْ
وَدَّعَ آفَاقَ الحَيَاة
بَعْدَ أَنْ ذَاقَ اللَّهيبْ
وَانْدُبيهْ
وَاغْسِليهْ
بِدُمُوعِ الفَجْرِ مِنْ
أَكوابِ زَهْرِ الزَّنْبَقِ
وَادْفُنِيهِ بجَلالٍ في
ضِفَافِ الشَّفَقِ
لِيَرى رُوحَ الحَبيبْ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو القاسم الشابيتونس☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث832
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©