تاريخ الاضافة
الأحد، 14 أغسطس 2005 09:22:45 م بواسطة المشرف العام
0 596
شِعْرِي نُفاثَةُ صَدْرِي
شِعْرِي نُفاثَةُ صَدْرِي
إنْ جاشَ فيهِ شُعوري
لولاهُ مَا انجابَ عَنِّي
غَيْمُ الحَيَاةِ الخطيرِ
ولا وجدتُ اكتئابي
ولا وجدتُ سُروري
بِهِ تَراني حزيناً
أَبكي بدمعٍ غزيرِ
بهِ تراني طروباً
أَجرُّ ذَيل حُبوري
لا أَنظمُ الشِّعْرَ أَرجو
بهِ رضاءَ الأَميرِ
بِمِدْحَةٍ أَو رثاءٍ
تُهدى لرَبِّ السَّريرِ
حسبي إِذا قلتُ شعراً
أَنْ يرتضيهِ ضَميري
مَا الشِّعرُ إلاَّ فضاءٌ
يرفُّ فيهِ مَقَالي
فيما يَسُرُّ بلادي
ومَا يَسُرُّ المعالي
وما يُثيرُ شُعوري
مِنْ خَافقاتِ خَيَالي
لا أَقْرُضُ الشِّعْرَ أَبغي
به اقتناصَ نَوَالِ
الشِّعْرُ إنْ لم يكنْ في
جمالِهِ ذا جَلالِ
فإنَّما هوَ طيفٌ
يَسعَى بوَادي الظِّلالِ
يقضي الحَيَاةَ طريداً
في ذِلَّةِ واعتزالِ
يا شِعرُ أَنتَ ملاكي
وطارِفِي وتلادي
أَنا إليكَ مُرادٌ
وأَنتَ نِعْمَ مُرَادي
قِفْ لا تَدَعني وحيداً
ولا أَدعْكَ تُنادي
فهلْ وجدتَ حُساماً
يُنَاطُ دونَ نِجَادِ
كمْ حَطَّمَ الدَّهْرُ
ذا هِمَّةٍ كثيرَ الرَّمادِ
أَلقاهُ تحتَ نعالٍ
من ذِلَّةٍ وحِدادِ
رِفقاً بأَهْلِ بلادي
يا منجنون العوادي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
أبو القاسم الشابيتونس☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث596
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©