تاريخ الاضافة
الأربعاء، 1 يناير 2014 10:39:30 م بواسطة حمد الحجري
0 137
بكر إلى الروض بصرف الطلا
بكر إلى الروض بصرف الطلا
وامزج بها رضاب ريق الملاح
واجل دياجي الهم في ضوئها
تقشع الليل بضوء الصباح
لا سيما من كف مجدولة
مالئة الحجلين غرثى الوشاح
تفتك بالأكباد أجفانها
كأنها تستل بيض الصفاح
فكل قلب من سهاماتها
مسهم أو مثخن بالجراح
يا بأبي المسكر من ريقها
عند اغتباقي منه والاصطباح
كأس أنفاس الكبا نشرها
يعبق بالطيب ذيول الرياح
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عباس الأعسمالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث137