تاريخ الاضافة
الأربعاء، 1 يناير 2014 10:46:26 م بواسطة حمد الحجري
0 123
تشعشع البرق ولما اضطرما
تشعشع البرق ولما اضطرما
شعشع صفو الراح معسول اللمى
ارشفينها خالصاً وتارة
يمزجها من ريقه أعذب ما
صاغ لها المزاج تاج لؤلؤ
منثوره من دون سلك نظما
ذكرني ابتسامة لألائها
ثغر اذا بكيت منه ابتسما
وهاج من وجدي ما لو أنه
يلمّ في يلملم تهدما
اضحك كبراً واجن لوعة
لها استحال دمعي عينيّ دما
لو عرف العاذل ما اجّنه
أنكره ونم بالذي نما
وما الهوى إلا تباريح ذكت
فافحمت قلباً مشوقاً مغرما
وعبرة مهراقة رقرقها
حاد حدا وما أقام ريثما
زمزم بالعيس وفي أحدابها
شمس الحمى فلا صباح للحمى
قد اطبقت ظلماؤه كأنما
عمود مصباح الصباح انحطما
وهي التي قد كملت صورتها
حسناً قد استهجن تشبيه الدمى
فلا تقل بدر وفي محاقه
ينقص عن كمالها بدر السما
تعقد زناراً على موشح
من لطفه يكاد ان ينهشما
جال به نطاقها فاستبدلت
به السوار كي يظم المعصما
اخرست الخلخال في مخلخل
غص به فما استطاع النغما
وعُقصت غدائراً لو أنها
ترسلت لخلت منها الأرقما
فكم وكم قبل منها ناظري
وجنتها وليته كان فما
فيا لأيام مضت لو أنها
تعود لي ولو تعود حُلما
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عباس الأعسمالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث123
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©