تاريخ الاضافة
الخميس، 2 يناير 2014 09:43:05 م بواسطة حمد الحجري
0 113
فقدت موسى ومن يفقد أخا كأخي
فقدت موسى ومن يفقد أخا كأخي
موسى شقيقي يمت من شدة الحزن
نعم الفتى كان موسى عند طارقة
جلى تفرق بين الجفن والوسن
فما رأت عين راء من يشابه
مجداً ولا سمعت شرواه من اذن
يا لهف نفسي على من ليس يخلفه
فتى من الناس في سر وفي علن
تهون كل الرزايا عند ذي جلد
إلا رزية موسى الخير لم تهن
لِلّه أي فتىً وارت حفيرته
وأي ليث عرين لف في كفن
قد مات من كنت أرجوه لنائبة
ومن به كنت استعدي على الزمن
رزية كالحسام العضب منصلتا
عن جفنه أو كصدر الذابل اللدن
مهذب لا يحل الجهل حبوته
إذا الحلوم هفت بالراجح الرزن
بأنه ما انحنت يوماً أضالعه
لدى المودة والقربى على أحن
من مفعم للمنايا بعد ما نطقت
فاخرست مثل هذا المصقع اللسن
بوركت من ساكن وادي السلام ويا
وادي السلام لقد بوركت من سكن
جاورت خير الورى بعد النبي فيا
طوبى لمن بات جاراً من أبي حسن
أنا لك اللَه منه رحمة وسقى
ثرى ضريحك صوب الوابل الهتن
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©