تاريخ الاضافة
الجمعة، 3 يناير 2014 10:24:14 م بواسطة حمد الحجري
0 94
حي بالرقمتين حياً أقاموا
حي بالرقمتين حياً أقاموا
حبذا منزل لهم ومقام
أنعموا بالوصال عيني زماناً
ثم صدوا فصد عنها المنام
لم يراعوا يوم الوداع زماناً
لمح وللمحب ذمام
أمن العدل أنهم يوم بانوا
أيقظوا جفني القريح وناموا
ضربوا في ربى زرود خياماً
لا تناءت تلك الربى والخيام
ما حنين إلى زرود ولا را
مةً لولاك بها لي مرام
إنما أنتم المنى حيث كنتم
ولقلبي أني أقمتم هيام
فسلام على الغميم إذا ما
فيه كنتم ولا عداه الغمام
وإذا في دار السلام أقمتم
فعلى ذلك المقام السلام
يا خليلي والهوى خلياني
إن مثلي على الهوى لا يلام
وأسعداني على البكا فجفوني
نزفت ماءها الدموع السجام
لست أصغي لا والهوى لعذول
كيف يصغي لعاذل مستهام
أهل ودي هل يسمع الدهر يوما
بلقاكم وتسعف الأيام
عللونا ولو بطيف خيال
عل يطفي بين الضلوع أوام
قد سمئنا من الحياة وملت
لنواكم أرواحها الأجسام
لم يدع فرط صدكم لي حياةً
إنما الصد للمحب حمام
تم دمعي على هواكم والدم
ع على كل ذي هوىً نمام
شاطرتكم عواذلي بعذابي
فتقاسمن جسمي الأسقام
بي من الوجد والصبابة ما لو
بشمام لماد منه شمام
كبد بالجوى تشب وجسم
ناحل شفه الضنى والسقام
وجفون قريحة سوهاد
وعويل وزفرة وضرام
وفؤاد يحن شوقاً إليكم
كلما ناح في الغصون حمام
لي فيكم بدر سباني سناه
لو تجلى للناسكين لهاموا
بظلام من فاحم الشعر داج
وجبين ينجاب عنه الظلام
وقوام تخاله الغصن لينا
عن تثني سباك ذاك القوام
لا تطيب المدام عندي لكن
من لمى ريقه تطيب المدام
كم رمتنا لحاظه بسهام
ما درينا أن اللحاظ سهام
مقل كالحسام تفتك لكن
ليس تنبو يوماً وينبو الحسام
يا حبيباً لديه قتلي مباح
في سبيل الهوى ووصلي حرام
منك شمس الضحى استمدت سناها
واستعارت لحاظها الآرام
لي قلبٌ يغري بحبك مهما
عنف العاذلون فيك ولاموا
يعذب اللوم فيك وهو عذاب
فلتلمني بحبك اللوام
أنت دون الأنام مالك رقي
وقيادي وتحت رقي الأنام
لك ألقي الهوى زمامي وقدما
أنا ممن يلقى إليه الزمام
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©