تاريخ الاضافة
الجمعة، 3 يناير 2014 10:31:32 م بواسطة حمد الحجري
0 119
عجوزة الشيخ تعيد الصبا
عجوزة الشيخ تعيد الصبا
وتبعث الموتى سواقيها
عتقها عاد فكانت لنا
أشهى من الدنيا وما فيها
تحسبها ريقة محبوبه
أحلى من الشهد تعاطيها
اذا الندامى تحتسي صفوها
يميتها السكر ويحييها
يشع في أكوابها نورها
مهما بها يفتر ساقيها
بذكركم غنى فطابت لنا
نهلا فلا صوح ناديها
يا رحمة اللَه على خلقه
وخير قاصيها ودانيها
والعروة الوثقى لمن يرتجي
من حلمك الفخر ضوافيها
ومن اذا أجدب كل الورى
جفانه في المحل تقريها
ان ظلت الناس على فترة
محمد للحق يهديها
لو قطب الدهر على أهله
فمن جيوش الدهر يحميها
أو ملك الدنيا فان امه
مستجدي يسأل يعطيها
بحاره تزخر من جعفر
معجزة سبحان مجريها
حسينه منه هما واحد
منقبة لست اثنيها
وليس ثاني اثنين في غاره
كلاهما نفس اهنيها
بصحة المحسن ما مرّ بي
من ابتهاج ما يساويها
لازالت الناس على بابها
تفوز في غرّ مساعيها
وأطلب البقيا لنفسي عسى
يجمعنا روض مغانيها
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عباس حسن المالكيالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث119
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©