تاريخ الاضافة
السبت، 4 يناير 2014 10:05:26 م بواسطة حمد الحجري
0 169
حَمداً لِمَجري الفُلكِ في البِحارِ
حَمداً لِمَجري الفُلكِ في البِحارِ
وَجاعِل النُجومَ تَهدي الساري
ثُمَّ الصَلاةَ وَالسَلامُ الوافي
عَلى النَبِيِّ سَيِّدِ الأَشرافِ
وَالآل وَالأَصحابِ ما دارَ الفَلَكَ
وَما جَرى الفَلَكُ بِضوءِ وَحلِكَ
وَبَعدَهُ فَأَيُّها الساري المُجدِ
في لَجج البَحرِ عَلى قَولي اِعتَمِد
مَطالِعَ الديرَةِ خُذها تَهتَدي
مُبتَدِياً بِالجَدي ثُمَّ الفَرقَدِ
فَالنَعشُ فَالناقَةُ فَالعُيوقِ مَع
واقِعَهُم كَذا السَمّاكِ مُتبَعِ
ثُمَّ الثَريا الشَمسُ فَالجَوزا بَدَت
نيرَ فَإِكليلُ فَعَقرَبٌ تَلَت
ثُمَّ الحَمارين تُسمى النَثرَه
سَهيلُهم فَأَلسبار اِثرَه
فَهذِهِ مَطالِعُ النُجومِ
ثُمَّ مَغيبُ الكُلِّ كَالمَنظومِ
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©