تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 7 يناير 2014 09:51:20 م بواسطة حمد الحجري
0 107
كُن في الأُمورِ إذا ما عَن من أرب
كُن في الأُمورِ إذا ما عَن من أرب
بِحسب ما يَقتَضيهِ الحالُ في الآتي
فَكَم قَويمٍ يَخلى لاِستِقامَتِهِ
إِذ لَيسَ يَصلُح إِلا أَعوَج الذات
كَالقَوسِ لَولا اِعوِجاجٌ فيهِ ما اِنتَفَعت
عِندَ النِضالُ بِهِ أَهل الرِمايات
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©