تاريخ الاضافة
السبت، 11 يناير 2014 09:06:22 م بواسطة حمد الحجري
0 207
تركت إلى الشباب هوى الغواني
تركت إلى الشباب هوى الغواني
وحرمت النسيب على لساني
وعنه رجعت أدراجي بعيداً
عن الشبهات خشية أن يراني
يحق لهن أن يهزأن مني
كهزء المشرفيه من جبان
غداة قد استعر الرأس شيباً
وسار على خطاه العارضان
وصحن حذار لا تخدعك فينا
حياةٌ من وسائلها الأماني
لقد فاتتك أيام التصابي
وأقوت بعدها تلك المغاني
كفى بالشيب لو فكرت فيه
صريحاً لا يمين ولا يماني
صدقن وليس في الدنيا حديثٌ
بأصدق من مشاهدةِ العيان
ولم أر مثل شيبي من رقيبٍ
عليَّ إذا التفت إلى الحسان
يعنفني ويجهل أن عيني
تودعهن في نظرات فان
أصد بناظري عنهن طوعاً
إليه وأنتهي عما نهاني
كأن النفس لم تبرح صباحا
تراني كابن عشرٍ أو ثمان
وأنكد عيشة أني ونفسي
على طول المدى متناقضان
وما استغربت أن ولى شبابي
وشابت لمتي قبل الأوان
فمنذ نشأت حتى اليوم إني
أعاني من زماني ما أعاني
يداورني الضنى وأروغ عنه
كأني والضنى فرسا رهان
وأرجع كلما ورقاء غنت
بذاكرتي إلى ماضي الزمان
بقيت بعزلتي أصغي إليها
كما يصغي الصيام إلى الأذان
كأن بجوفها نغماً شجياً
تردده المثالث والمثاني
ومن شجني غرقت بفيض دمعي
وفيض الدمع أبلغ ترجمان
أخر لصوتها صعقاً وأهفو
كأن غناءها لغة الجنان
يرف إليك شوقاً كل عامٍ
فؤاد فيك يا لبنان عان
ونفس حرةٌ لولاك كانت
ضحية حر وادٍ أرونا
صليت بناره ففررت منه
كمذعور يفتش عن أمان
تقضى العمر فيه بدون معنى
كعمر السمهري بلا سنان
ولو أني نزحت إليك كانت
حياتي فيك رائعة المعاني
كأن نسيمك الفياح طيباً
يمر على منابت زعفران
كأن خمائل الوادي قيانٌ
لواعب قد دعين لمهرجان
تناثرت القرى النضرات فيه
كما انتثرت عقود من جمان
كأني فيك وقت الليل باز
مطل من أعالي الجو ران
كأن مسارج الوادي نجوم
لها فلك يدور بهن ثان
إذا ذكرت مناظر كل أرضٍ
أشار الناس نحوك بالبنان
يرونك أوفر البلدان حظاً
يعد من الثقافة في مكان
تسامى قبلها أدباً وعلماً
وأسفر عن فطاحل في البيان
حظيت من الأطايب والغوالي
بما لم يحظ فيه الرافدان
ثمارك كالعرائس حين تجلى
وإن زفت ففي حجل الأواني
تكاد تذوب ناضجةً وتخشى
عليها أن تلامسها اليدان
فواكه يختلفن شذى وطعماً
وأحسنهن فاكهةُ الغواني
وتغبط كل دارٍ فيك تحيا
حياة منعمٍ بالغيد هاني
خرائد كالمها اتخذت كناساً
لهن ذراك من شم الرعان
إذا ما لحن قلت بدور تم
بدت أو مسن قلت غصون بان
وتشهد بعلبك على مبان
خلدن كأنها آثار جان
تخيلها وقد دهشته طرفي
روائع من خيال لا مبان
ولولا الموت يالبنان حتم
لكنت ملكت أوصاف الجنان
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالحسين الأزريالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث207
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©