تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 14 يناير 2014 08:29:58 م بواسطة حمد الحجري
0 129
عرا المكارم خطب شيبٍ بالكدر
عرا المكارم خطب شيبٍ بالكدر
لم يبق من بعده للمجد من أثر
رزء له العروة الوثقى قد انفصمت
والشمس قد كورت تبكي على القمر
للَه من فادح أبكي الهدى بدم
مذ حل بالدين كسر غير منجبر
رزء الوصي أمير المؤمنين ومن
لولا يداه رحى الأكوان لم تدر
يال الرجال لأقدار فتكن به
ألم يكن في البرايا مصدر القدر
فليت شعري هل الأشياء تقتك في
مشيئة قد بدت في صورة البشر
كلا ولكن لكي يبدو لمعتبر
بأنه مالكٌ مملوك مقتدر
ما للمشاعر حزناً شعرها نشرت
وزمزم قد جرت من محجر الحجر
والروح في مشرق الدنيا ومغربها
ينعى الوصي علياً خيرة الخير
وراح يندب ناعي الدين حين هوى
اليوم جب سنام العز من مضر
يا نفس سيلي أسى يا قلب ذب كمداً
حزناً عليه ويا سبع العلى انفطري
تكوري يا شموس الكون وانكسفي
يا بدر غب جزعاً يا أنجم انتثري
فقد هوى كوكب ضاء الوجود به
وغاب بدر الهدي والمجد في الحفر
للَه يوم له أغرت قطام به
أشقى مراد فكانت عبرة العبر
شق المفارق من قوم بضربته
قد شق فرق الهدى والمجد والخطر
لهفي لشبليه كل قائلٍ ولهاً
من بعد جودك في الدنيا لمفتقر
من بعد فقدك مأمول لذي أمل
ومن عقيبك مذخور لمدخر
لم يبق بعدك يا غوث الصريخ حمى
كلا وليس يرى فخر لمفتخر
من المعزي نبي الكائنات بمن
أقام دعوته بالبيض والسمر
بالأنجم الزهر ابناه الذين بهم
قد أشرق الكون لا في الأنجم الزهر
لولا حسام أحار المبصرين به
لم ينظر الدين والتوحيد ذو بصر
لهفي على خفرات الوحي حين بدت
تدعو بقلب حليف الوجد مستعر
يا غوث كل الورى في النائبات ومن
في كل دهرٍ هو الأيسار للعسر
واضيعة الدين والدنيا وأهلهما
حل الذبول بعود للندى نضر
لم أنس زينب تدعو وهي حاسرةً
قد غاب وأسوء حالي في الثرى قمري
من لليتامى منيل بعد كافلهم
وللأيامي ومن للدهر أن يجر
لا غر وأن ناح جبريل ورن أسى
على معلمه في غابر العصر
والرسل إن أعولوا حزناً فإنهم
لولاه لم ينظروا يوماً إلى الظفر
والأرض إن أقفرت من بعد زهرتها
فإنه كان فيها منزل القطر
هل كيف يجمل صبر للأنام على
رزء برى حده رأس الهدى فبري
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالحسين شكرالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث129
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©