تاريخ الاضافة
الأربعاء، 15 يناير 2014 07:44:02 م بواسطة حمد الحجري
0 194
من شل ساعد هاشمٍ فيمينها
من شل ساعد هاشمٍ فيمينها
من جذ في بيض الضبا عرنينها
من خط في أقلام وقعة كربلا
بالضيم مفرق صيدها وجبينها
من قاد أصعب مارن منها ومن
قد نازع الغلب الأباة عرينها
ومن اشترى بالدين مرضاة التي
باعت بدنياها الدنية دينها
يوم ابن أحمد في رجال لا ترى
إلا الحسام خدينها وقرينها
تستنصر البيض الصوارم كلما
أفنى الزمان نصيرها ومعينها
سطحت من الأجسام أرضاً فجرت
بدم الطلى أنهارها وعيونها
تأبى تشيم حداها ولو أنها
شيمت لكان الرعب قاتل دونها
وتخوض بحر وغى تلاطم موجه
حيث الضوابح كن فيه سفينها
فأصثرن نقعاً عدن منه ثمانياً
سبع الطباق وتسةً أرضونها
فتذكرت حرب وقائع حيدرٍ
ورأت بعرصة كربلا صفينها
بضبا نزارٍ إليه لولا القضا
ما أرخصت منها أمي ثمينها
ولما أحلت قتلها أو حرمت
يوماً على آل النبي معينها
فمن المعزى من لوي أسرةٍ
هزت على قب البطون جنينها
قلت أعاديها أراكةً مجدها
ورمت بأسهام الذبول غصونها
فلتشحذ البيض الرقاق بوراقاً
ولتمتطي قب المهار بطونها
في غارةٍ شعواء لو شائت طوت
طي السجل سهولها وحزونها
لترى حرائرها لقرط أومها
في السبي تستقي الدموع عيونها
وترى مخدرة النبوة زينباً
والقوم تصفق بالأكف جبينها
من حولها أيتام آل محمدٍ
يتفيأون شمالها ويمينها
لا تبزغي يا شمس في أفق حياً
من زينب فلقد أطلت أنينها
ذوبي فإنك قد أذبت فؤاد من
كانت تظللها الأسود عرينها
وتقشعي يا سحب من خجل ولا
تسقي الظماء مدى الزمان معينها
فبنات أحمد في الهجير صوادياً
أودى بها ظمأ يشيب جنينها
حرم لهاشم ما هتفن بهاشمٍ
إلا وسودت السياط متونها
يدعين يا للضاربين قبابهم
في هامة العليا فكل دونها
هتكت نساؤكم التي طرزت
بالبيض والسمر اللدان حصونها
ما للأسود وغمضها لنواظر
ملأ العدو من القذاء جفونها
أبني نزارٍ طأطأوا هاماتكم
جذت أمي وجوهكم عرنينها
هذا حسين رأسه فوق القنا
أدمت عليه الكائنات عيونها
وجسوم عترة أحمد منبوذةً
رهن الفيافي لا ترى تكفينها
تربت ديار بني الطليق ولا رأت
في الدهر من قطع السحاب هتونها
ما كان ذنب محمدٍ في قومه
حتى تقاضت من بنيه ديونها
وترت ببدر في القديم فأكمنت
غلا وأبدت في الطفوف كمينها
مهلاً فليس على نزار وبأسها
هون وإن حال المقدر دونها
فلها بغاب الغيب ليث إن سطا
بالرعب يزهب من تهامة صينها
ملك ترى زمر الملائك تقتفي
من خلفه ميكالها جبرينها
حتى إذا شحذت يداه حدودها
للفتك عزرائيل كان قرينها
بعزائم تولى الصوارم منهما
ونفوس أبناء الضلال منونها
فهناك يحمي دين أعداء الهدى
أبداً وتظره آل أحمد دينها
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالحسين شكرالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث194
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©