تاريخ الاضافة
الأربعاء، 15 يناير 2014 07:45:57 م بواسطة حمد الحجري
0 98
لهفي لجسم أضحى
لهفي لجسم أضحى
بالطف عريان
تبكي عليه حزناً
الأنس والجان
ليت علياً يدري
غوث المنادي
إن حسيناً فرد
بين الأعادي
ولم يجد من عون
يحمي وفادي
سوى حداد سلت
وهن خرصان
يرى حسيناً تهمي
عيناه دمعا
متى يرى أهليه
في الترب صرعى
لبوا نداء الداعي
للحق جمعا
كأنهم أقمار
غابت بكوفان
وينثني للأعداء
كالليث كرا
منه رأت أعداه
أحداً وبدرا
حتى تجلي الباري
فخر شكرا
والقلب منه صاد
والسيف ريان
لهفي لآل الهادي
فوق النياق
ليس لها من حام
يحمي وواق
بعد حماهم ذاقوا
مر المذاق
ليت تراهم أسري
ليوث عدنان
أهل درت عدنان
وآل غالب
إن بنات الزهرا
أسرى سواغب
وجسم سبط الهادي
دامي الترائب
والرأس منه يتلو
في الرمح قرآن
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالحسين شكرالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث98
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©