تاريخ الاضافة
الأربعاء، 15 يناير 2014 07:46:54 م بواسطة حمد الحجري
0 104
ويح قوم رضوا عن الدين بالدن
ويح قوم رضوا عن الدين بالدن
يا فما للقلوب ما أعماها
ستراها غداً تنادي ولكن
ليت لم آخذ فلاناً نداها
أيولي من لم يول لعجز
منه تبليغ سورة واداها
غاصب بضعة لنبي عناداً
مسقط للجنين من أحشاها
رام أحراق دارها ومن اللَه
تعالى تطهيرها قد أتاها
أسخطوا المصطفى بما خالفوه
في وصايا قاص ودان وعاها
كم وكم بالبتول أوصى جهاراً
حيث أوصى إلهها بولاها
فاطم من محمد بضعة بل
سخطي سخطها رضاي رضاها
فاحفظوني يا أيها الناس فيها
فهي القصد من ولا قرباها
لست أنسى لما أتت وهي ثكلى
يوم بالأرث طالبت من زواها
أشبهت أحمداً أباها بمشي
وحكته في نطقه وحكاها
ودعت والعيون عبرى وقاني
الدمع كالمعصرات يروي ثراها
أيها الناس لا تخونوا عهوداً
أوجب اللَه والرسول وفاها
أمن العدل كان غصبكم أر
ثى هل المصطفى بذلك فاها
جئتم بالخلاف حيث نبذتم
ما به عن إلهه جاء طه
أو ما أنبأ به عن
إرث يحيى لمن أراد انتباها
هل أتت آية بمنعى أم ه
خالفت ابنة النبي أباها
أم سوانا أدري بما أزل
اللَه بصحف في بيتنا أوحاها
ثم أبدت لهم كتاب رسول
اللَه في نحلة بها قد حباها
فنفوها وكذبوا فتيةٍ قد
شهد اللَه أنهم أزكاها
آهٍ وأذلة الهدى بعد عزٍ
وانتهاك الأستار بعد رخاها
فتولت مكسورة القلب تدعو
بأبيها وهل يفيد دعاها
يا كفيل الأيتام أبدت رجال
بعدما غبت في الثرى شحناها
غصب القوم نحلتي وتراثي
وعلى الأيام صبت بلاها
كنتلا أختشي عظيم الرزايا
وأنا اليوم أتقي أدناها
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالحسين شكرالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث104
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©