تاريخ الاضافة
الخميس، 16 يناير 2014 05:57:25 م بواسطة حمد الحجري
0 151
حملته أم المعادنِ في أحشا
حملته أم المعادنِ في أحشا
ئها قطعة من الجلمود
طال كر الأحقاب والحملُ حملٌ
لم ترعه استهلاله المولود
فبرا الله من براياه من هم
علماء التشريح والتوليد
أبرزوا ذلك الجنين وليدا
ومهيبا بصوت أقسى وليد
فترقى من القساوة للي
نِ لحل الأعصاب للتمديد
لولوج الحياة في الجسم للإد
راك للسمع للكلام المفيد
فهو أرقى في مذهب دروني
للأناسين من رقي القرود
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالحسين صادقلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث151
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©