تاريخ الاضافة
الخميس، 16 يناير 2014 06:30:37 م بواسطة حمد الحجري
0 85
يا أقرب الصحب للزهرا مصاهرة
يا أقرب الصحب للزهرا مصاهرة
أجل وأدناهم في غابر النسب
عهدي بقلبك للأرحام ألين من
غصن من البان مطلول من السحب
تخصهم منك بالمعروف أجمعه
علما بأنهم أولى ذوي القرب
أرجعت متفيهم حكمت شاربهم
حبوتهم بقناطير من الذهب
فلا غضاضة إن عابتك حسدهم
وكنت عند إله العرش لم تعب
رأيت فاطمة من بعد والدها
شاة تحكم فيها مخلب النوب
رأيتها جاءت الجم الغفير من ال
أصحاب في المسجد المشحون بالعصب
تشكو ظلامتها الكبرى ومحنتها ال
عظمى وما منيت فيه من السلب
حينا تبين وأحيانا تضيق عن ال
بيان شارقة في غصة الكرب
تمشي وتعثر في أذيال خيبتها
من الضنى والأسى معقولة الرُّكب
ترنو بعينين حمراوين من حرق
نضاختين بمنهل ومنسكب
والقوم تلحَظها لحظ العداة لها
فلم تجد بينهم من عاطفٍ حدب
كأنها بينهم تلك المسمة للر
رسولِ أو أنها حمالة الحطب
فلم تئط بكم القربى لها وتهج
بك النسابة هيج الضيغم الحرب
ولا لعبد منافٍ فاز فيك دم
مغلغل بشؤون الرأس والصلب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالحسين صادقلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث85
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©