تاريخ الاضافة
الخميس، 16 يناير 2014 07:01:02 م بواسطة حمد الحجري
0 98
ظعنوا فهذي عيسهم تخد
ظعنوا فهذي عيسهم تخد
هل أنت بعد نواهم جلد
هيهات بانت يوم بينهم
منك القوى وتفطر الكبد
هذي معالمهم بعقوتها
من بعدهم قد عرس النكد
أقوت مرابعها فلا طلل
باد ولا آثارها جدد
كانت مطالع أنجم زهر
واليوم لا نجم بها يقد
جبت يد الآباد دوحتها
اللَه ماذا استأصل الأبد
يا وقفة التوديع كم علقت
منكم بأحشاء المحب يد
أتبعت عيسهم غداة خدت
بهم فؤاداً بينها يخد
وضممت بين جوانحي لهم
وجداً له من زفرتي مدد
ولقد عطفت على ربوعهم
فوجدتها تجد الذي أجد
فطموسها كأساي مجتمع
وأنيسها كتصبري بدد
لم يبق بي غير الجوى وبها
لم يبق إلا الناي والوتد
فوقفت أنشدها وتنشدني
والكل يخفي نطقه الكمد
يا دارهم أين الألى بعدوا
فتجيبني أين الألى بعدوا
زموا القلوص فما لأوبتهم
عهد وما لمسيرهم أمد
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالحسين صادقلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث98
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©