تاريخ الاضافة
الخميس، 16 يناير 2014 07:02:02 م بواسطة حمد الحجري
0 115
أمن الدراري أم من الدر
أمن الدراري أم من الدر
ما صغته من جوهر الشعر
أم من معانيك التي طفقت
تزري بزهرتها على الزهر
للَه من نظم فرائده
أضحت شنوف مسامع الدهر
في روضة المطلول بالزهر
رتعت جياد الطرف والفكر
وبسلسبيل من بلاغته
نهل السماع قسيمة الخمر
واستاف من ريا فصاحته
أنف الزمان نفائي العطر
صك تنمنم في المداد فقل
وشم بدا في وجنة البدر
أو وجه مسفرة تخلله
من وجنتيها مرسل الشعر
أو فضة نسجت مفوفةً
بطراز مسك عابق النشر
أو برد ليلٍ حوك فانتثرت
منه خيوط في سنى الفجر
في طيه ما في الخمائل وال
أفلاك من زهر ومن زهر
وبه من الآيات ما طفقت
نفاثة سحراً على سحر
متفجر لبني الورى حكماً
بمئين عين لا اثنتي عشر
فلكل نفس منه مشربها
فتعب لا بالنز والنزر
متصبب شؤبوب حكمته
بالعذب لا بالآجن المر
رشحت معانيه الغوامض في
فصل الخطاب ومحكم الذكر
فلو أن موسى قد أحاط بها
خبراً لأغنته عن الحصر
ولخالها عيسى لمعجزها
فرقان أحمد ناسخ السفر
ما علت الأفهام صرخدها
إلا وماس اللب من سكر
جرت على قس بلاغتها
ريط الجلال ومطرف الفخر
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالحسين صادقلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث115
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©