تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الجمعة، 17 يناير 2014 07:29:49 م بواسطة حمد الحجريالجمعة، 17 يناير 2014 07:39:34 م
0 114
ما قولكم يا صفوة العلماء
ما قولكم يا صفوة العلماء
أنتم شموس العلم عين هداء
أنتم هداة الخلق إذ عهم العما
أنتم بدور الحق ضد شقاء
أنتم نجوم العدل وراث الهدي
بالحق عن طه لدي الإنباء
أنتم شافء الداء إن عدم الدوا
أنتم دواء الجهل في الأحياء
أنتم قذى في عين كل معاندٍ
لم يلق نوراً بل حظى بعماء
هذا كلام الله غير لفظه
عمداً بكل تعنتٍ ومراء
فالثاء سينٌ أبدلت والذال زا
والوقف لا تسئل عن الخلطاء
والضاد ظاءٌ أبدلت يا سادتي
وكظل ظل بنطق كل هجاء
هل مخرجٌ للضاد يتلى أم له
ثانٍ أفيدوا جملة العلماء
وهل التفشي من صحاح صفاته
في قول حبرٍ جاء للقرا
هل م الطواحشن مخرج أم في التي
وليت لأضراسٍ لدي الإقراء
كم فيه معترك الفحول من الألى
سلفوا بتأليفٍ كسيف قضاء
لكنه في الكتب مندرسٌ لقد
أسمعت أن كانوا من الأحياء
لا يفقهون نصوص علمٍ سطرت
والشمس قد تخفي على المداء
وسمعت ظالاً مخرجٌ فاءت له
من غير معتمدٍ أتت بهواء
فالواهي الضاد التي قد أنزلت
في لظ قرآنٍ على الفصحاء
لم تعرف العرب الذي لسانهم
نزل الهدي حرفاً بغير ثواء
أم هو اختراعٌ في زمانٍ قل في
ه العلم والإنكار من علماء
هل في الصلاة تجوزون قراءةً
من غير تجويدٍ وفرط عناء
ما الحكم إن تاليه غير مخرجاً
مع قدرةٍ للضاد أو للظاء
لا يستحي لما يخاطب ربه
باللحن في جهرٍ وفي إخفاء
ما حكمه في الشرع يا أهل النهي
حال التعمد في دعاً وثناء
هو حافظٌ تنزيله بجلاله
وموفقٍ يحميه من أعداء
حارت عقول الكفر إعجازه
ما استكشفوا وجدوه في الإحصاء
قد صححوا ألفاظه في طبعه
والغمر يقرأه كلحن غناء
هل جايزٌ وضع المثاني كالأغا
ني في المغاني مجلس السفاء
أو وضعه في آلةٍ قد أحدثت
للصوت حفظاً عند قصد حداء
كالذكر يمنع ما أتي للدين من
خطب الأذان لمنهج الحنفاء
أو فسروا طيراً أبابيلاً بمك
روبٍ وسجيلاً بطين حماءٍ
فمن اهتدي فبفهمه قد أخرج ال
علم الغزير إلى عيون الرائي
مننرتجي للدين يكشف غمةً
عمت على الإسلام بالإماء
غير ابن عزوزٍ أمامٌ للهدي
بالحق يفتي لا بأخذ رشاء
من مغربٍ في مشرقٍ يبدي السنا
في المطلعين له ضياً كذكاء
من ذا الذي يرقى ويبلغ شأوه
هذا لعمري واحدث الفضلاء
إن كان فينا قائمٌ فهو الذي
بالعلم يرقى ذروة الجوزاء
أفتوا الأنام بكشف ما وضحته
في ذا السؤال لمعشر القراء
فالقارئ المضطر يدعو دائماً
بخلاصنا من حالة الغرباء
يا رب طه بالنبي وآله
نصراً لجند الحق عند لقاء
وصلاة ربي ما دعا داع الفلا
ح على النبي وآله النبهاء
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©