تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 21 يناير 2014 12:46:24 ص بواسطة علاء سالم
0 381
وكأن شيئاً بيننا
وكأن شيئاً بيننا
يوم التقينا صدفةً
من غير معرفةٍ ولا ميعاد
شيءٌ تحرك داخلي
وأثار ناراً
كنت أحسبها رماد
وكأن شيئاً بيننا !!!
مَن أنتِ قولي
مَن أنا ؟
ماذا تحول في ثوانينا
وأنسانا الرشاد ؟؟
كيف اجترأتُ وقلتُ سيدتي
أريدكِ .. أنت أمنية الفؤاد !!
قد كنتُ أعلم أن هذة صدفةٌ
وبأن صدفات كهذه لا تعاد
***
وكأن شيئاً بيننا من ألف عام
شيءٌ تآلف بيننا من دون همسِ أو كلام
نظرات أعيننا أذابت مهجيتن
وأشعلت نار الغرام ؟؟
***
وكأن شيئاً بيننا
حين التقت منَّا العيونْ
أحسست أن الكون
كل الكون
يكسوه السكونْ
ونسيت حتى من أنا
ولٍمَ أتيت
ومن أكونْ ؟؟
ضاعت جميع لغاتنا
وبقت لنا لغة العيونْ
وكأن شيئاً بيننا
***
فشعرتُ نحوكِ بالمحبةِ والحنين
ونظرتُ لم أعبأ بكل الحاضرين
وسرحتُ في فكري وإحساسي
وفي قلبي الحزين
حتى انتبهتُ وأنت ياقمري
لعيني تنظرين
وكأن شيئاً بيننا ..
***
مِن نظرتين ؟
نحبُ يا قمري ونصبح هكذا ؟؟
وكأننا كنا حبيبين احتفينا باللقاء
و دنوتُ منكِ حبيبتي
و طلبت منكِ تقرباً
والقلب يسكنه الرجاء
لَم تغضبي .. لَم تفعلي شيئاً
سوى ثغرٌ تبسم في حياء
هل هذه لغة النقاء ؟
أم أنها لغة العيونِ
إذا تآلفت القلوبُ
وساد بينهما الصفاء ؟؟
وكأن شيئاً بيننا
وكأن شيئاً بيننا
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
علاء سالمعلاء سالممصر☆ دواوين الأعضاء .. الشعر الفصيح381
لاتوجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©