تاريخ الاضافة
الأحد، 26 يناير 2014 04:22:35 م بواسطة أوسياف شافية
0 290
آهات القدس
انتحرت أحلامي
على بابك يا قدس
واندثر زمني الوردي
أعلنت توبتي
ثم سافرت إليك
و في حقيبتي
أوراق مبعثرة
دفنت فيها
أشعار متمردة
هاربة من زمن
لا يعترف بوجود
كلمة حرية
ان كان لي وطن
أحبه عدد أنفاسي
أرهقته الجراح
لسنين طويلة
فإن حبك استوطنني
في لحظات
كنت أعتقد فيها
أن الحياة
لحن دافئ
و عالم من الآمال البريئة
لكن آهاتك الحزينة
تسللت إلى قلعتي
لم تكثرت بشموخها
ولا بزخارفها
و لا بترف غرفتي
أيقظتني من سبات عميق
عبث بي طويلا
فاجأتني و بيدها
قنديلا صغيرا
اخترق بنوره ظلمة الليل
تنهمر من عينيها أمطار
أزاحت الغبار
المتراكم فوق أبنيتي
فاحتقرت الطفلة التي تحتلني
أسوأ احتلال
تمنيت لو أكون بركان ثائر
في وجه اليهود
الذين أحاطوك بالقيود
من حيرتهم بطولة أبنائك
الذين رويتهم من نبع حنانك
فتعلموا كيف تولد الحرية
من رحم الغضب
سيدتي
جنة الشهداء
يطيب لي
أن أفديك بحياتي
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
أوسياف شافيةأوسياف شافيةالجزائر☆ دواوين الأعضاء .. الشعر الفصيح290
لاتوجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©