تاريخ الاضافة
الأربعاء، 29 يناير 2014 07:55:52 م بواسطة حمد الحجري
0 171
الوالدان هلكت بعدهما
الوالدان هلكت بعدهما
من لي على رد الأسى بهما
أستوحش الدنيا كراهية
مذ ذقت كاسى من فراقهما
من موقظ أمى لأسمعها
قلبا يذوب لموتها ألما
وأبثّها لهفى لرؤيتها
وتحّرقى أن أبلغ العدما
فأعيد أفراحى بحضرتها
وتدلّلى في البيت محترما
أمّى إذا اصبحت نافلة
لم تلفنى إلا فتى علما
وإذا لحانى الناس كلهم
أضفت عليّ حنانها كرما
وإذا افتقرت وجدت رحمتها
قد أمطرتني اليسر والنعما
وأبى ومن يحييه لي لأرى
وجها كنور الشمس مبتسما
وأرى برؤية وجهه لهفى
وأطالع الدنيا به قدما
ما شمته يوما تجهّم لي
مهما تجلّى الخطب أو عظما
آه وهل ألقاهما يقظا
أو نائما ألقاهما حلما
الوالدان هلكت بعدهما
من لي على ردّ الأسى بهما
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الحميد الديبمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث171
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©