تاريخ الاضافة
الخميس، 30 يناير 2014 05:56:41 م بواسطة حمد الحجري
0 128
أنار الجحيم أم القاهرة
أنار الجحيم أم القاهرة
ودنياي تلك أم الآخرة
لقد أحرق الليل جمر النهار
فماي نقضى القيظ والهاجرة
وصار النسيم كلفح الهجير
وأنفاس محتضر خائرة
وطول الطريق كطول الصراط
تؤود فظاعته عابرة
ومن يلتمس ما بها من ظلال
فقد باء بالصفقة الخاسرة
فليت ظلالا ولكنها
مثار لنقع من الحافرة
كأن بأرجائها فجرت
براكين غاضبة ثائرة
ودار المعز مصيف الفقير
ينابيعه بينها غائرة
فصنعته تفيد الكفاف
وسلعته مرة بائرة
تعد الطبيعة أحكامها
على عيشة أبدا جائرة
وكل امرئ عنه لاه حزين
من القيظ أعطافه نافرة
ومن للفقير وعيش الفقير
يرى بين أمته ناصره
دعوني أحدثكمو عن أساه
وعن نفسه الحرة الصابرة
فبينا دنت للغنىّ الحياة
بمصطافه حلوة باهرة
يعل وينهل من وردها
ويجنى بها المتع الفاجرة
يعود إليه ربيع الشباب
وتبدو بشاشته ناضرة
إذا بين مصطافنا معرك
تصول به النوب السافرة
فيوم سقام ويوم صيام
ويوم جهلنا به آخره
وما ندرك الفرق بين الفصول
فأيامنا كلها كافرة
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الحميد الديبمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث128
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©