تاريخ الاضافة
الخميس، 30 يناير 2014 06:32:12 م بواسطة حمد الحجري
0 209
وطني يا وطني يا وطني
وطني يا وطني يا وطني
انت من عيني مكان النظر
نجح ابنائك طول الزمن
منتهى قصدي واقصى وطرى
ولعمري كل خير ونجاح
قائم في ظل تحصيل العلوم
هي في كل مساء وصباح
راحة النفس وترياق السموم
تملأ الصدر بروح الانشراح
تنعش القلب بتنوير الفهوم
تغرق الاعمار بالعيش الهني
تفتق الأذهان مثل الزهرِ
كم جلت أربابنا من درن
فهي والله حياة الفِكرَ
من أراد الدين والدنيا معاً
فهو بالعلم ينال الاملا
ما أرى كالجهل سماً منقعا
قتل الجهل فكم قد قتلا
أي خليليّ اصيخا واسمعا
كلما في الناس سارت مثلا
ان حيّ الجهل ميت الفطن
ان ميت العلم حيّ الأثر
بعد ما بينهما للمعن
بعد ما بين الثرى والقمر
أيها الشبان اني لكم
ناصح والنصح شأن المخلص
بفنون العلم جدوا وانظموا
حللا من درها المستخلص
لا تعيروا لملول منكم
نظرة واخشوا فوات الفرص
ان مبدا العمر غالي الثمن
لا تبيعوه بلعب الاكر
واشتروا العلم بنور الأعين
واستلذوا فيه طول السهر
كل ويل وانحطاط وشقا
اصله الجهل إذا الجهل طما
وكذا كل اعتلاء وارتقا
روحه العلم ولولاه لما
فرق ما بين فناء وبقا
في البرايا فرق ما بينهما
فتأمل يابن ودي واعتن
بطلاب العلم طول العمر
وإذا ما شاقك المال الجني
تلق طي العلم كنز الدُرر
ليس بالمال يُنال العلم بل
هو للعلم كبعض الخدم
وإذا ما جمّل العلم العمل
كان كالتاج بطرز الانجم
فاجتهد ثم اجتهد دون ملل
وتعلّم وتعلم واعلم
انما قدر الفتى ما يبتني
من فخار العلم بين البشر
ليس مقدار الفتى ما يقتني
من لجين أو نضار اصفر
نحن أبناء الزمان الحاضر
هون اللَه علينا الطلبا
هل ترى من قرية أو حاضر
ما حوت مكتبة أو مكتبا
وتفكر في الزمان الغابر
حين كانوا ينسخون الكتبا
ذاك أمر لم يكن بالهين
حيث لا مطبعة في قُطر
مع هذا عزمهم لم ينثن
بل علوا بالعلم هام الزُهر
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الحميد الرافعيلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث209
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©