تاريخ الاضافة
الخميس، 30 يناير 2014 06:48:25 م بواسطة حمد الحجري
0 130
سلوا من اقامت بالقوام المهفهف
سلوا من اقامت بالقوام المهفهف
غرامي اما للغصن طبع التعطف
فما بالها لا حيَّر اللَه بالها
تحيرني بالوعد مطلا ولا تفي
يلذ على قلبي الملام لذكرها
فباللَه زدني في الهوى يا معنفي
إذا ذكرت فارت دموعي ولوعتي
فلا هذه ترقى ولا تلك تنطفي
وما نلت منها عند منعرج اللوى
سوى نظرة في حسرة وتلهف
ولما تناجت مع فؤادي لحاظها
تحيّرت الأعضاء في سرنا الخفي
فخضنا بأسرار التناجي كأنما
أدرنا على الأحشاء أكواب قرقف
وقلت لها والركب حوَّلَ للسرى
رؤوس المطايا هاتي روحي اوقفي
قفي زوديني يا ظلوم بنظرة
لعلي بها قبل التفرق اشتفي
فما كان إلا لفتة بتكلف
وما عُد في الأعمار عيش التكلف
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الحميد الرافعيلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث130
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©