تاريخ الاضافة
الجمعة، 31 يناير 2014 05:34:26 م بواسطة حمد الحجري
0 97
جلت لنا في ليالي فرعها الداجي
جلت لنا في ليالي فرعها الداجي
شمسا أضلت بها في الحب منهاجي
جوامع الحسن في لألاء غرتها
والسحر أجمعه في طرفها الساجي
جاءت بخضر الحلى تختال باسمة
عن أنجم طلعت في غصن ديباج
جل الذي خلق الجوزاء وصيرها
نهدين في فلك من صدرها العاجي
جادت بوعد لميعاد شككت به
فلست أبرح بين الهالك الناجي
جبت الفدافد حتي مل راحلتي
وكادت الأرض تشكو طول ازعاجي
جلبت للقلب هما ليس يعرفه
وطال يا ميّ تأويبي وإدلاجي
جهدت شوقا فلو مرت رياحك بي
لطار قلبي منها بين أدراج
جارت عيوني الفؤادي في مدامعها
وأين غادية من ذات أمواج
جور الزمان وجور البين قد جمعا
على ضيقين ما لانا لافراج
جاوزت يا دهر حد الغدر بي فلقد
ضاق الخناق وروحي بين أوداجي
جنيت من غير ما ذنب على فقد
آليت أشكوك للحامي حمى اللاجي
جم النوال سليل الآل سيدنا ال
غوث الجليل الرفاعي كعبة الراجي
جنات ناديه للقصاد قد فتحت
أبوابها دون إغلاق وإرتاج
جرت بها وظلال الغوث وارفة
للوفد أنهار جود منه ثجاج
جزت نواصي الأماني دون منصبه ال
عالي فمن هو كسرى صاحب التاج
جلالة في خضوع سار فيه على
آثار والده في خير معراج
جمال غرته من نوره ظهرت
عليه مسحة إشراق وإبلاج
جل الإله وكم أولاه من مدد
للقلب محيي وللغماء فراج
جلت طريقته ألبابنا بسنا
سراج هدى من الرحمن وهاج
جاماتها من رحيق الرشد مترعة
تصان عن شوب أكدار وأمشاج
جبرا لكسرى يا شيخ الوجود فكم
جبرت كسرا وكم قضيت من حاج
جمار نار الغضا تطفى بذكركم
فما لنار فؤادي ذات انضاج
جفني بدمعي شريق من أسى زمن
أذاقني حرب أيام كاعلاج
جد لي بعادات غوث قد عرفت بها
يا ابن الرسول فإني أي محتاج
جالت بمعناك أفكاري فأغرقها
في لج بحر بعيد الغور عجاج
جلت صفاتك أن تحصى وهل حصرت
يوما نجوم سماء ذات أبراج
جهد المقلين جهدي في ثناك فإن
يقبل لديك فيا فوزي وإبهاجي
جفت مناهل حظي فاسقها كرما
واجعل قضايا رجائي ذات إنتاج
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©