تاريخ الاضافة
الجمعة، 31 يناير 2014 05:35:28 م بواسطة حمد الحجري
0 106
ذكر الغيد في بنود اللاذ
ذكر الغيد في بنود اللاذ
فغدا ما به هوى الاذى
ذرف الجفن بالدموع وفي القلب
من الوجد مثل لفح الحما ذى
ذل في الحب بعدما كان يا ميّ
عزيز يعد في الأفذاذ
ذلك العشق يا فؤادي فهل تم
لك رد السهام بعد النفاذ
ذق سعير الغرام واصبر فما تج
ديك شكوى تحرق الأفلاذ
ذبت وجدا ولم تزل لهوى ال
غيد سريعا بالميل والانجياذ
ذهبت أسهم العيون بأحشا
ك فقل لي هم ثم غير الجذاذ
ذبحتك النصال منها وإني
لقتيل بالثار من مثل هذى
ذللتك الظبا وقد كنت صخرا
لم يلن قبل حبهم لاجتباذ
ذر لك الله ذلة العشق وانهض
نضرب اليعملات بالأفخاذ
ذكرنها رباع واسط وانظر
كيف تغدو كالريح في الاهتباذ
ذي ديار عزت بعز الرفاعي
ابن طه ملاذ كل ملاذ
ذي الأيادي البيض التي فاض في الن
ناس نداها بوابل ورذاذ
ذاك غوث الأغواث في كل قج
ندهة القوم عند فقد العياذ
ذاك حامي حمى العواجز من كل
ل خصيم مباعد أو محاذي
ذاك من خصه المهيمن بالقد
ح المعلى من سره النفاذ
ذاك من نال لثم راحة طه
أفهل بعد ذا له من يحاذى
ذاك شيخي وملجئي وغياثي
ورجائي وموئلي ومعاذي
ذو مقام قد حط عن شاؤه كل
ل إمام في القوم أو أستاذ
ذكره يرهب الأسود ويغدو
عنده السيف مثلم الفولاذ
ذل لله فاستعز بعز
منه أزرى بعزة ابن قباذ
ذاكي العزم بله يا قاهر الخصم
ويا ذا الضمين باستنقاذي
ذمة العهد ليس تنبذ عندي
فأغثني من دهري النباذ
ذللت مهجتي عواديه قسرا
يا لدهر مخادع ولاذ
ذي ولوع بوضع كل رفيع
أو برفع الأسافل الأنباذ
ذر ملجا على جروحي مما
أخذ النعل مأخذ الشواذ
ذاب من غدره فؤادي وفودي
شاب والعيش مر بعد اللذاذ
ذهبت بي إليك عيس الأماني
كي أنال الوعود بالإنفاذ
ذاكرا فضلك العميم وقد طا
ب بتكرار مدحك استلذاذ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الحميد الرافعيلبنان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث106
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©