تاريخ الاضافة
الجمعة، 31 يناير 2014 06:03:03 م بواسطة حمد الحجري
0 143
يا عين حيدي مضرب الأطناب
يا عين حيدي مضرب الأطناب
فويق جزع الوادي الأثيل
ثم استهلي مدمعاً سكاب
فقد تنادى الحي بالرحيل
تحدى المطي بالخرد الأتراب
غدا ويمشي قبلها الدليل
وبينهن فتانةُ الألباب
تفاحةُ الأرواح شفا العليل
يا هل ترى من بعد ذا يطب لي
عيشي ويسلم إن سلمت عقلي
لكن دمي إن طل طوق أهلي
فحضرهم من أعظم الأسباب
فيما ترى من سقمي الدخيل
لو أنهم بادون في الأعراب
لزال ما بي أو نقص قليل
أحط رحلي أينما حطوا
وأينما داروا بها أدور
مالي وللقوم الذي اختطو
مصراً وشادوا محكم القصور
حسبي فلاةً أكلها خمطُ
مدت على كثبانها الخدور
سقاؤها الأوطاب لا الأكواب
ونبتها الحذراف لا النخيل
رضيت بؤس العيش في البداوة
لم أوت من جهلٍ ولا غباوه
شتان بين المر والحلاوه
لكن رعتها عذبة الأنياب
وجاورت فيها الرشا الكحيل
وطاب لي من حالها ما طاب
وما لحات الحبِّ سلسبيل
من لي بها حسنانة نجلا
حورا مشت في جنة النعيم
بدوية ما زانها إلا
خلق براه الصانع الحكيم
تعطلت لكنها أحلا
في العينِ ممن عقدُها نظيم
راشت سهام اللحظ بالأهداب
فكنت أول مغرمٍ قتيل
هل لي إلى العين التي رمتني
نظره ولو تحصل لما شفتني
بذا قضى ظني عدمت ظني
تقطعت في بعضها الأسباب
وخان قلبي صبره الجميل
ومن حرارة نار شوقي ذاب
فهل إلى السلوان من سبيل
نعم سيسلى الصب ما أحزن
من هجر ذاتِ المنطقِ الأغن
بمدح من هو بالمديح أقمن
وسهمه القامر بكل فن
أعني حسن يحيى بن طاهر من
علا بما حلا بني الزمن
الطاهر الأحساب والأنساب
السيد ابن السيد الجليل
تهدلت أنسابه العليه
من دوحةٍ خضراءَ أهدليه
جاءت بها باكورةً جنيه
عف المآزر طاهر الأثواب
عن المحارم طرفه كليل
بحر المعارف روضة الآداب
حلو الشمائل سلوةُ الخليل
لا يؤذي النادي ولا يفشي
سرا ولا يشقى به جليس
يغنى الغواني حسن ما ينشي
من شعره عن درها النفيس
يا من على منهاجه يمشي
ومن على منواله يقيس
هل في الكواكب للقمر أضراب
أم هل لشمس الأفق من مثيل
ما للورى في رتبته تعلق
وإن أطالوا نحوه التسلق
هيهات ليس الخلق كالتخلق
يا معشر الأخوان فتحُ الباب
إلى الثواب الواسع الجزيل
صلاةُ رب العزةِ الوهاب
على النبي والأل خير جيل
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالرحمن الآنسياليمن☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث143
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©