تاريخ الاضافة
السبت، 1 فبراير 2014 08:43:22 م بواسطة حمد الحجري
0 105
للحسن دوله في القلوب بسطا
للحسن دوله في القلوب بسطا
وجانب الدوله مهاب
فمن تداراهم ومن توط
لهم رمى عين الصواب
ومن حسب حقه عليهم اخطا
ما بينهم والناس حساب
ما بان منهم بان وما تغط
فزد عليه منك حجاب
ولا تقل هذا صواب
ولا تقل هذا خط
وإن بدوك هم بالعتاب
قصرت في الرد الخط
فالحسن له دوله تهاب
بطشه سلاطين الخط
وفي القلوب داعي مجاب
بالامتثال من غير بط
يملك عليها أمرها ويعطى
حكمه رضا والا اغتصاب
فقف على رسمه فمن تخطى
رسمه محا اسمه في الكتاب
أشكى وقدرة من عليه أشكى
يقول ما هذا جزاك
ومن حكيته ما لقيت يحكى
غنى وهو في الصدق شاك
لأن أخذي في الهوى وتركي
وراء قدر الإشتراك
لو كنت في رتبه تعد وسطى
كان قد لقوا لي فيه باب
لكن تجاوزت الحدود
وأسرفتَ من مقض الربوط
واهملت محفوظ القيود
بالوصف والحنث والشروط
وم رأى ذاك الشرود
اقدم وما خاف الوروط
ولو متجاهه ليث غاب
أو كان فوق النار يطا
يا قوم من قام في الطريق وأعطى
عينه نظر ذاك الجناب
قطع بلا تقدير ولو هو اسطا
وعد الأوقاص في النصاب
غير الطمع فيما امتنع لجاجه
يذاق فيها الحلو مر
والياس من حاجه قضاة حاجه
معجله والحر حر
ومن عرف طبعه سهل علاجه
ومن جهل طبعه عسر
ومن مقالات الحكيم رسطا
ثلاث ما فيهن جواب
وإن يكن حسن الخصال
بصيغة الجمع الصحيح
في فرد من أهل الكمال
يستغرق الفاظ المديح
فهو الطشي فحل الرجال
الناظم الشعر الفصيح
المستقيم في كل باب
أتاه أو ظهر امتطى
القاضي المستمكن الموطا
له في العلوم أوسع جنا
من له من الإخوان أجل قسطا
من الثناء المستطاب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالرحمن الآنسياليمن☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث105
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©