تاريخ الاضافة
الأحد، 2 فبراير 2014 10:58:14 م بواسطة حمد الحجري
0 113
لكن لي فيها مجال صراحة
لكن لي فيها مجال صراحة
لليزبكي أقود غر مهارها
"حسناء دارك يا ""جريج"" هناءها"
من عيشها أن تستقل بدارها
وسوابغ استقلالها بكمالها
ومصارع استعبادها بقصارها
والعز ما في عقدها تحقيقه
يوما، وإن أغرى، ولا بسوارها
في الصدر مزدانا بنور علومها
في الزند زاهية بقطف ثمارها
في الروح رافلة بصدق محبة
تمحو عن الأوطان وصمة عارها
في الجد ملء جنانها وبيانها
تعتاض من تهذارها بهزارها
فلاحها يحيي موات فلاحها
ويسيل نضرتها بفيض نضارها
نساجها حياكها خياطها
أبطال صون شعارها ودثارها
حدادها نجارها نشارها
عنوان فضل فخارها بنجارها
بناؤها بلاطها حجارها
أركان صرح المجد في إعمارها
الله ناصرها متى هي عدت
الأعمال لا الأقوال من أنصارها
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©