تاريخ الاضافة
الأحد، 2 فبراير 2014 11:01:23 م بواسطة حمد الحجري
0 116
ليت شعري أي المصائب أشكو
ليت شعري أي المصائب أشكو
في ربوع تقضى أسى والتباعا
يتلقى أشرارها كل ما ير
جى ويشقى أبرارها إدقاعا
كظ فيها أشهى طعام لئام
وكرام يقضون فيها جياعا
صار فيها الشجاع يدعى جبانا
والجبان الجبان يدعى شجاعا
وخؤونا من عاش فيها اقتناعا
وأمينا من عاث فيها ابتلاعا
وغريب ما حل فيها غريب
الدار إلا شرى وباع وداعى
وقريب يضوع كالمسك ضوعا
وهو في قومه يضيع ضياعا
وصبور على الطوى عيل صبرا
بالرزايا ففضل الإقلاعا
شد ركب الرحيل عنا اضطرارا
لا اختيارا ولا ونى وانهياعا
ضحل الماء فالسفينة لا تر
سو ولو كان ريحها زعزاعا
ضحل الماء فالنزوح لها أو
قى ولو مزق الهبوب الشراعا
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©