تاريخ الاضافة
الأحد، 2 فبراير 2014 11:28:10 م بواسطة حمد الحجري
0 139
شاهدت يوم سباق
شاهدت يوم سباق
أذوى بلاه المروجا
لم ألق فيه جيادا
مطهمات دروجا
بل سارحات جموعا
ممقوتة، وفؤوجا
أفواهها لاهثات،
حرا يأج أجيجا
ذيولها حلقات
تمثل الدملوجا
قصيرة تتعدى
بيت الدجاج، ولوجا
هزيلة تتصدى
من الثقوب خروجا
ما أن عدت في مجال
للغلب حتى تعوجا
بيض وسود، مشيجا
حمر وصفر، مشيجا
لا خير منها يرجى
وسوقها لن تروجا
ولا تصون حصونا
ولا تخوط بروجا
أصواتها ضج منها
رحب الفيافي ضجيجا
فصحت هل جاء يأجو
ج، طالبا مأجوجا؟!!
فقال صحبي: مهلا
ولا تكن لجوجا
هذي مهازل قوم
عقولهم صرن عوجا
الشر أدنى كراما
فيهم، وأعلى علوجا
"من قلة الخيل شدوا
"
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©