تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الثلاثاء، 4 فبراير 2014 08:52:15 م بواسطة حمد الحجريالثلاثاء، 4 فبراير 2014 09:17:28 م
0 209
قيثارتي ردي صدى تلحيني
قيثارتي ردي صدى تلحيني
وابكي معي ذكرى هوى مطعون
جازفت فيه بعزة وحصانة
ورضيت منه بذلة وبهون
وقنعت من نعمى الشباب بأنسه
وصرفت عن صفو الحياة شؤوني
فجرعت منه الصاب لا عن عزة
تقسو ولا عن هزة تعروني
في غشية أخذت على مصائبي
في نشوة آست على شجوني
ألهبت نفسي للهوى إشعاعة
في هيكل التعذيب حيث محوني
وحرقت من روحي البخور لقدسه
في جمرة الوجد التي تكويني
فأنا له هذا الهوى ولأمره
رغم الجوى في غبطة الممنون
إن التي أوحت به في سحرها
لصبابتي روحي ونور عيوني
إن هي في جلّى حياتي دائما
إلا الدم الغالي الذي يحييني
ريحانتي فيم جفاؤك يا ترى
بعد الصفا بعد الوفا تجفوني
الخائنون أظنهم عبثوا بنا
يا لعنة لخؤونة وخؤون
أما وقد صدقت ما كذبوا فما
هي حيلتي بل ما الذي يغنيني
قارفت في حبك كل محرج
وقحمت في واديك كل مهين
وصنعت كل عجيبة حتى إذا
أنهيتها جد العنا من دوني
لكن ثقي ريحانتي أني إلى
هذا الهوى بحقيقتي ويقيني
وأنا أنا إما هوى قدسته
أحضى به أو عفة تكفيني
أقسمت بعدك لن أحب وها أنا
حتى النهاية حافظ ليميني
سأذود عن محيي هواك بكل ما
وسعت حياة تعاسة وفتون
فإذا تناهت فالحياة وطيبها
تفديه من حب حفظت طعين
وهناك صاحبتي أقول لك الهنا
بضحيتي ولي الهنا بمنوني
فإذا التقينا بعدها عند السما
حيث الملائك حيث حور العين
سأضمها قيثارتي متغنيا
أشدو بذكر هواك في تلحيني
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالرزاق كرباكةتونس☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث209
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©