تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 4 فبراير 2014 09:28:33 م بواسطة حمد الحجري
0 134
بيروت إني في هواها أرغب
بيروت إني في هواها أرغب
من ثغرها البسام طاب المشربُ
يا حسنها من بلدة قد خصها
رب العباد بما يسر ويطربُ
بين البلاد بديعة فكأنها
شمس على افق العلى لا تغرب
كم فتنت في قدها من عاشق
كم عذبت في صدها من يخطب
يا طالما قد زرتها فوجدتها
ظمآنة من حرها تتلهب
حيرانة حار الطبيب بدائها
ودوائها قد عز فيه المطلب
تشكى وتبكي حسرةً وتأسفاً
من فقدها ما تشتهيه وتطلب
من بعد ذاك اتيتها فوجدتها
تختال من عجب وذيلا تسحب
فسألتها عن حالها فتبسمت
وانهل من فيها فرات اعذب
فاستيقنت نفسي ببرد حميمها
فغدوت في نعمائها اتقلب
واتيت في هذا النظام مهنئاً
اذ جائهم هذا الطهور الطيب
ورجوت من فضل الآله دوامه
في كل حين دائماً لا يسلب
وشكرت صنع الباذلين لما لهم
مهما يكن مقداره لن يغلبوا
فعلى الديار وما حوت من سادة
مني السلام انا الغريب المذنب
عبد السلام الشطي وهو الشامي من
تاريخه بالماء جاء يرغب
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالسلام الشطّيسوريا☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث134
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©