تاريخ الاضافة
السبت، 8 فبراير 2014 11:01:04 م بواسطة حمد الحجري
0 145
يا لاعباً بالنار حول الهاويه
يا لاعباً بالنار حول الهاويه
إربأ برأسك ان أمك هاويه
رحماك لا تزد الاسى في مهجتي
حسبي هواك وحسب قلبي ما بيه
رحماك لا تفسد عليّ شبيبتي
وكفى بشيبك ناصحاً لشبابيه
رحماك لا تبعد بسعيك غايةً
كانت لنا لولا الحماقة آتيه
رُحماك لا تهتك بخرقك حرمةً
هي كل ما بقيت لمصر بلاديه
أدعوك بالوطن العزيز وحبه
ألا تُر ريح الشباب العاتيه
ان الخروج على المليك جناية
ليست بأدنى من خروج عرابيه
إن المليك وفضله متتابع
في ذروة العلياء زاد عواليه
أسمى كما ترجوه فوق سمائه
لا أنتَ منصفه ولا هو طاغيه
أقصر من الغلواء ثم أفق تجد
ان الكنانة والفؤاد سواسيه
عُد بالامان الى حظيرته تفز
بالغاية القصوى لمصر علانيه
واجعل لنفسك في الذين تقدموا
مثلا من الاخلاص دون انانيه
واقرأ صحيفة يومئذ تدنو وقل
يا ليتني لم أوتَ بعدُ كتابيه
واجلُ الحقيقة من غشاوتها وقل
إني ملاق في القريب حسابيه
واعلق باهداب الأريكة إنها
لبقية الأمل المعلَّق حاميه
وخذِ النصيحة واتقِ النار التي
تودي بنا ودعِ البقية باقيه
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبدالعزيز صبريمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث145
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©