تاريخ الاضافة
الأحد، 9 فبراير 2014 12:24:49 م بواسطة هند النزاري
0 243
لو تكلم الخوف !!
لو سئل الخوف أيعرفني
لتكلم مختالاً عني
وأقرّ بأن ملامحه قد أخذت صورتها مني
وتفنن في تصوير تفاصيلي وحكايا آلامي
ولقال هي الوجه الثاني مني هي جذوة إلهامي
أعرفها منذ أتت للعالم في حضني
في المهد الناضح حزناً في ذاك الركن
لو سئل أقاسمَ أمسي لهو الأطفالِ ؟
لافتتح دفاتر ذاكرتي واتكأ يثرثر عن حالي
ويقول على رجع الذكرى في أوصالي :
كم كنت أنام على خصلات ظفائرها
أنثر أحلامي في طيات خواطرها
وقبعت لها بالأبوابِ
في الظل وتحت الأعتابِ
وظللت أقاسمها الحلوى
وأمد ظلالي كي تتعثر بالشكوى
كي أجعل ذاك القلب لأشباحي مأوى
كم كنت أقلد صبح براءتها عقدي
أرسل أطيافي ترسم أخيلة الوأد
أشحذ سكيني فوق بياض أناملها
أنثر أحداقي بين مروج سنابلها
كم بت أقص لعينيها ثوب الليلِ
وكم ارتحت على جفنيها آماداً تنذر بالويل
وتقمصت الأرواح لها في الطرقاتِ
وتراقصت على شرفتها عبر ترانيم الأمواتِ
وضحكت كثيرا من رعشة شفتيها بين الكلماتِ
أتذكر كم عبأت كؤوسي من دمها
وسكبت رؤاي على فمها
صفقت لألحاني وصداها يملأ كل عوالمها
وسكنت سنين أمانيها
من غدها حتى ماضيها
أحكمت عليها أصفادي
تابعت تلاوة أورادي
ودققت لها من حيث اتجهت أودتادي
كم كنت أراها خلف قناع الزيف تصارع بشجاعة
لتصد سهامي عن قلبٍ في الظل يداري أوجاعه
يعصيني ثانية ويواليني ساعة
أعرفها مذ نبذوها في منفى الظلمِ
مذ ظنت أن تنفسها في الدنيا من أعتى الجرمِ
منذ امتزجت بي ومضينا كي نحيي ميلاد اليتمِ
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
هند النزاريهند النزاريالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. الشعر الفصيح243
لاتوجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لبوابة الشعراء .. حمد الحجري ©