تاريخ الاضافة
الخميس، 17 أبريل 2014 07:01:46 م بواسطة حمد الحجري
1 138
تَعالَي بِنتَ أَحلامي
تَعالَي بِنتَ أَحلامي
أَغيثي قَلبِيَ الدامي
تَعالَي فَاِرتَمي نَشوى عَلى صَدري
تَعالَي ذَوِّبي شَفَتَيكِ في ثَغري
وَمِن عَينَيكِ صُبّي السِحرَ في شِعري
تَعالَي أَطلِقي المَكتو
مَ مِن وَجدي وَأَلحاني
وَأَلقي جِسمَكِ المَحمو
مَ في بُركانِ أَحضاني
وَأَجلي أُفق إِلهامي
تَعالَي بِنتَ أَحلامي
أَغيثي قَلبِيَ الدامي
تَعالَي رَوِّحي عَنّي وَعَن نَفسِك
تَعالَي نَجتَني ما طابَ مِن غَرسِك
وَصُبّي في فَمي مِن فيكِ لا كَأسِك
سُلافَ المَبسِمِ العَذبِ
تَعالَي يا اِبنَةَ الحُبِّ
وَلا تَخشَي عَلى القُربِ
لَهيباً شَبَّ في قَلبي
كَجَمرِ المِرجَلِ الحامي
تَعالَي بِنتَ أَحلامي
أَغيثي قَلبِيَ الدامي
تَعالَي ما تَعينَ الحُبَّ يَدعونا
وَبِالأَنوارِ وَالأَزهارِ يَغزونا
وَبِالدِفءِ الَّذي يَسري لَظىً فينا
فَفيمَ البُطءُ في الرَدِّ
عَلى داعٍ مِنَ الوَجدِ
فَهَل هَذا مِنَ الرُشدِ
أَمِ اِستَعصَمتِ بِالصَدِّ
أَمِ اِستَعذَبتِ إيلامي
تَعالَي بِنتَ أَحلامي
أَغيثي قَلبِيَ الدامي
تَعالَي فَالدُجى لَفَّ الخَميلَه
وَأَرخى فَوقَ مَخبَئِنا سُدولَه
وَأَيقَظَ كُلُّ مُشتاقٍ مُيولَه
وَراحَت طَلعَةُ البَدرِ
تُراقِصٌ صَفحَةَ النَهرِ
وَتَلثمُ مَبسِمَ الزَهرِ
فَيا لِلمَنظَرِ السِحري
وَيا لِلمَظهَرِ السامي
تَعالَي بِنتَ أَحلامي
أَغيثي قَلبِيَ الدامي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
فؤاد بليبلمصر☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث138