تاريخ الاضافة
الأربعاء، 7 مايو 2014 09:23:56 م بواسطة حمد الحجري
0 260
أَمُحيّاك أم هلال السماءِ
أَمُحيّاك أم هلال السماءِ
قد بَدا طالعاً بأفق العلاءِ
مُذ تبدّى منك الجبين رَأينا
كوكباً مشرقاً بهذا الفضاءِ
شعَّ للعين منه نور فأخفى
ضوؤه كلّ ساطع كهربائي
أيُّها البدر فاِجل عنّا الدياجي
وتحلّى بالغرّة الغرّاءِ
وعلى هامة الثريّا ترفّع
مُستطيلاً على ذُرى الجوزاءِ
إنّك اليوم في البلاد عزيز
ولك الشعب مُعلن بالنداءُ
فتنقّل واِحكم بكلِّ لواء
فلك النصر ناشر للّواءِ
أحمد أنت خير شهم همام
ترتجيه الورى لفَصلِ القضاءِ
وخبير مجرّب وقدير
وشهير بفطنة وذكاءِ
كَم شَهِدنا مواقفاً كُنتَ فيها
صاحب الحزم واليد البيضاءِ
قد زَهَت فيك كربلاء ولمّا
تَمضِ يبقى فيها جميل الثناءِ
لك لا زال مَنزلٌ ومحلٌّ
بِسُويدا قلوب أهل الولاءِ
هذه حفلة نُودّعكَ فيها
عن وداد ورغبة ووفاءِ
سائلين المولى يديم لك العز
ز وتبقى في أفضل النعماءِ
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محسن أبوالحَبّالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث260