تاريخ الاضافة
الخميس، 22 مايو 2014 08:02:03 م بواسطة حمد الحجري
0 260
يا أحباباً نأوا عني فسال
يا أحباباً نأوا عني فسال
دمع عيني فوق خدّي كاللآل
حينما قد فارقوني فارقت
مهجتي جسمي ومنيّ العقل زال
وبقي عظمي ولحمي مع دمي
وعروقي في انتقاص وانتحال
يا أهيل الود يا أهل الوفا
والصّفا والجود يا أهل النّوال
حبكم أضنى فؤاد الصّب يا
عجباً من بعد أهل الإتصال
عن عبيد هام فيكم شغفاً
ليسَ يصغي قول أهل الاعتزال
ذكركم فيه حياة مثلما
تركه موتي فحسبي ذو الجلال
كقفار الأرض تحيا إن أتى
مزن غيم نحوها يوماً فسال
طال شوقي لحماكم سادتي
فامنحوني الوصل أو طيف الخال
لست أبغي عن هواكم بدلاً
لا ولو أفضى بقتلي والزّوال
ليت شعري هل رضيتم عن فتى
شأنه الزلات يا أهل الكمال
إن رضيتم أبت الروح وإن
بقي البعد فشوقي في اشتعال
فاعطفوا فضلاً وجودوا منّة
يا ليوثاً ما لهم قط مثال
وصلاة الله تغشى أحمداً
مع سلام ثم أصحاب وآل
ما حدى الحادي على العيس وما
غرّد القمري على غصن فمال
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد بن حمود الشحيعمان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث260