تاريخ الاضافة
الخميس، 22 مايو 2014 08:02:19 م بواسطة حمد الحجري
0 207
قف بالرفاعة ساعة يا حادي
قف بالرفاعة ساعة يا حادي
واقرأ السلام أهيل ذاك النّادي
واستوعبن سكانها بتحيّة
فهمو محلّ محبّتي وودادي
واخصص أخي من بينهم بدراً أضا
قد عم منه النّور كلّ بلاد
نجل الفخام مبارك بن عليّ من
سبق الكرام وفاق كلّ جواد
حاوي الفضائل ذو المكارم والوفا
والجود والإحسان والإرشاد
بحر العلوم وكنز كلّ فضيلة
سيف بوجه الزّيغ والإلحاد
غيث إذا ضنّ السحاب بفضله
غوث لكلّ ميّمم مرتاد
مذ غلت الأيدي إلى أعناقها
فيداه قد بسطت بكلّ نجاد
أوسدّت الأبواب عن أضيافها
فمحلّه قد حف بالورّاد
تلقاه رحباً للوفود إذا بدت
فرحاً بها من رائح أو غادي
بثراكمو أهل الرّفاعة فزتمو
بجوار هذا الكوكب الوقّاد
شهم تقلد بالعلوم جميعها
وقد ارتدى بالحلم والإرفاد
لله من ساد الكرام مكانة
فعلاً على الأقران والأضداد
يا من يريد سعادة الدارين لذ
بجنابه فتفوز بالأسعاد
فدبي قد شرّفت به وأهليها
اعترفوا بسؤدده بلا ترداد
بمبارك زهت الرفاعة وارتقت
رتباً رفيعات بلا تعداد
هو مورد العلماء والأدباء قد
شهدت له بالفضل كل بلاد
هو في الحديث وسنّة المختار لا
أحدٌ يدانيهِ وفي الإسناد
فالله أرجو أن يطيل بقاك يا
قمراً على كلّ الأماكن بادي
يا ابن الأماجد قد أتتك خريدة
شحيّة حازت لكلّ سداد
فانظر إليها بالقبول فإن تنل
منكم قبولاً ذاك كل مرادي
ثم الصّلاة على النبي وآله
والصحب والأتباع والأسياد
ما قال معترف بنقص مقاله
قف بالرّفاعة ساعةٍ يا حادي
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
محمد بن حمود الشحيعمان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث207