تاريخ الاضافة
الإثنين، 16 يونيو 2014 07:47:01 م بواسطة karimat
0 255
عِندي رسائل مُدحٍ لو تحملها
عِندي رسائل مُدحٍ لو تحملها
حثساد فضلك كانوا شاهدين لها
يامن إذا أعضلت في الدهر مشكلةٌ
ما جَّرد الفكر إلا مشكلها
أخرَّت آخرها فضلا وقد شَهدت
لك القوافي كما أنسيت أولها
من بحر فضلك قد أصبحتُ مغترفاً
وحسب فُضلك إنيّ كنت أفضلها
إن كان معجز موسى في عصاه فذا
فرقان أحمد لما جاء أبطلها
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
موسى الطالقانيالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث255