تاريخ الاضافة
الإثنين، 16 يونيو 2014 07:55:49 م بواسطة karimat
0 233
قد رَمى الدهرُ ليته لا أصابا
قد رَمى الدهرُ ليته لا أصابا
طودَ مجدٍ عمَّم الوجود مُصابا
جرّع الدين من شجاه كؤوساً
ومن الحزن قد كساه نِقابا
ولقد أضحت الشريعةُ ثَكلى
تملؤ الكونَ أنةً وإنتحابا
أي عضبٍ من الشريعة قد فُلَّ
وأمست له القبورُ قِرابا
حملَته على الرقابِ رجالٌ
طالما قد لَوت إليه الرِقابا
كان أنسَ المحراب إن عسعسَ الليل
ومذ بانَ أوحشَ المحرابا
قد عصى النفسَ والهوى وأطاعَ
الله حقاً ومذ دَعاه أجابا
وتولىّ والزهدُ ملؤ رِداه
لم تدنس له الخَطايا ثيابا
إسم الشاعرالبلدإسم القسمالمشاهدات
موسى الطالقانيالعراق☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث233