تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
الأحد، 12 أكتوبر 2014 07:22:23 م بواسطة حامد عبدالحسين حميديالجمعة، 24 أكتوبر 2014 08:39:13 م بواسطة حامد عبدالحسين حميدي
0 297
كوباني : عروسٌ تنتظر مهر زفافها
كوباني : ليس مجرد اسم عابر مرّ
على أسماعِنا
أو طابع بريدي .. نلصقه على ظرفٍ
يعاني من كثرة السفر
من غيابٍ أو حضور
كوباني : ليست سوى سؤالٍ تنهزم من
أمامه الإجاباتُ الساقطة
على كثرة مَن راهنوا على الزوال
الذين نسوا أنهم :
هم أداة مهملة من الفراغ
ولا فراغ غيرهم ..
الهزيمة - أحياناً - قد تكون انتصاراً
في مخيلة الضعفاءِ
لكنها لا تصنعُ سوى الخذلان
ذلك الذي أشبعنا بهذيانهِ
وجعلنا نموتُ عطشاً في بلدٍ لا يعرف
الظمأ ..
نساؤنا .. حماماتٌ ،
تحمّلت وزرَ أخطاء المتطفلين
أولئك الذين باعوا أنفسهم
بدراهم معدوداتٍ
في مراهنات تدور في غيابات
الجب ّ
على طاولات النّرد والشّطرنج
وفي حانات بيع الضمائر
تباع أوراق الميلاد
بلا أختام
بعناوين زائفة ...
في سجلات الخيانة ..
لكنّهم هم الخائنون ..
الذين سينزفون رغماً عن أنفهم
أمام كوباني
كوباني : أيتها الاسم الذي
حملته الفتيات الكورد على صدورهُنّ
أوسمة شجاعة و رصاصة مقاتل
وتعويذة أمّ ...
تسألُ الله عودةَ بناتها ...
كوباني : عروسٌ تنتظر مهر زفافها
تحمله الملائكة كلّ حين
بدلة العرس مطرّزة بالدم والرياحين
كوباني : ليست حقيبة سفر
جوّالة في محطاتِ القطارات
أو سقط متاع
أو وداع ٌ أخير
أو رغبة جامحة بالانفلات
من الأحلام الطفولية
كوباني : هي بريفان وأريان وجيلان
وأخر يافعات
وحلمٌ ما يزال
يعانق رائحة البارود .. الممزوجة بالأهازيج
سنكون كلّنا هنا ..
حاضرون ..
نقصّ حكاية كوباني
للأحفاد ..
لأننا يوماً ما سنكون خارطة مستديرة
لكوباني .
الى فتيات كوباني المقاتلات المدججات بحب الوطن ، على رؤوسهن أكاليل الغار والبطولة .
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
حامد عبدالحسين حميديحامد عبدالحسين حميديالعراق☆ دواوين الأعضاء .. فصيح297
لاتوجد تعليقات