تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 2 ديسمبر 2014 07:44:20 ص بواسطة خالد حامد البار
0 332
غروب شمس
أحببت فيك الحب صدقا يا منى
آمالنا نجني مناها بالهنا
ماأجمل الذكرى بنظرة عاشق
فمن الحنين شجوننا أمست ضنى
أحلامنا قد سَطرت فيما مضى
حبا غرسناه بإعجابٍ هنا
في مرتعي أحيا بقربك جنة
من كل ريحانٍ ووردٍ يجتنى
من كان غيرك للفؤاد ملوعا
أوليس حبا كان فيما بيننا
قالت وأي والله إني مثلكم
أبكي دموعا من لظى جمر العنا
لكن مثلينا يعيش ليومه
والحب في قلبٍ يئنّ بما جنى
أضفتْ: أيرضيك المنال بما له
يفديك قلبي فانتهل مما لنا
قلتُ الرنا للقلب في حبٍ فنى
قالت فقلبي عن هواه ماانثنى
فلقد وهبتك كل قلبي يا فتى
فارأف به ...فبه تظل كما أنا..؟
فأجبتها رغم المحبة إنما
قد كان هذا ذكرياتي والمنى
فبرغم آلامي أُخية فاعلمي
إن الأصالة في دمي لاالمنحنى
خطا قويما لاأغادر دربه
حتى وإن ماتت مسافاتي هنا
أنتِ التي علمتني معنى الهوى
وبك ابتدأت محبتي رغم العنا
لكن دربك صار ملكا آخرا
الله لي في غربة كانت لنا
والقفل إن ضاعت خطا مفتاحه
فالكسر أولى إذ تبدل غيرنا
والزهرة البيضاء إن قطفت رمت
كل البياض بصفرة لتضمنا
بيني وبينك كان ماء صافيا
عطشي حلالا لم يحققه الهنا
قد فاتني هذا علام أردتني
في غير ذلك إذ تعكر صفونا
سأودع الذكرى وأغلق صفحتي
ماتت أمانينا لكي تحيا هنا
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
خالد حامد البارخالد حامد البارالسعودية☆ دواوين الأعضاء .. فصيح332
لاتوجد تعليقات