تاريخ الاضافةتاريخ التعديل
السبت، 5 سبتمبر 2015 04:21:43 م بواسطة جمال نصيرالسبت، 5 سبتمبر 2015 09:30:42 م
1 397
الطفل السورى ..إيلان الغريق فى وحل العروبة
وقال البحر يا ولدى ..
وقال البحر يا ولدى ..
انا وطنك..
فنم ولدي على صدرى ..
وغض الطرف عن لومي..
فما ذنبي..
فقد قتلوك .. فى وجهي...
*****
وجئت..إلي فى ولهٍ ..وفى كمد..
لان حماة إسلامك ..
وبعض من عروبتكم..
قد اندثرت..
ونخوتكم ..
قد انتقصت ..
فكنت أنا ...ورغما عني يا ولدي..
أنا قبرك..
*****
أيا ولدى ... وقد طردوك..
قد باعوك..
قد خانوك..من حكموك ..فى حلمك
فهذا الماء فى بطنى ..يعذبني
وهذا الموج فى جوفى.. يطاردني
يؤرقني..
أتغرقه..
وتفعل مثلما فعلت ...به العرب..
فما ذنبي..
فأبكي النار من سخطى...
على ظلمك..
وتسكب أدمعى ..ألمك
*****
فنم ولدى ...
فأنت هنا ... تباركني..
تجملني ..
ويرشف رحمتي ..قلبك..
سيحكي القهر عن ظلمى ...
وقد شابهت أجدادك..
وأشعر أنني العربي قد شتت أوصالك
وقد بايعت حكامك..
على قتلك..
*****
فنم ولدى علي صفحي...
كأن الله يأمرنى..
بأن أبقى ... أنا قدرك..
وأن تبقى ..على الشطأن .. تحرقني
لتصبح أية أخرى....لمن حوالك..
ففرعون ...
وهامان..
وكل البطش .. والطغيان .. والصلبان ..
ما رحلوا ...
وقد بقيت..
تقيم الظلم فى وطنك
*****

سبتمبر 2015
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
جمال نصيرجمال نصير 2مصر☆ دواوين الأعضاء .. عامِّي397