تاريخ الاضافة
الثلاثاء، 12 أبريل 2016 07:31:17 م بواسطة حمد الحجري
0 219
الطبـيـعـة
أسلته حسناؤه أم سلاها
أم تلاهت عن حبه فتلاها
أم طوته طي القباطي عليها
فانطوى ذكره إلى ذكراها
أم أذابته كالرصاص فلما
أفرغته رأته سر هواها
وتجلى منها عليها فلما
لمحته تبـينت مسراها
وغذته الجمال لما غذاها
حكمة الوعي فادعته أخاها
لقنـته سحر البيان فغنى
فهو شعر تمده شعراها
هي ليلاه في الحقيقة لكن
حسبته لتيهها مولاها
هي ليلاه وهو قيس هواها
أتراه حبيبها أم فتاها
وعدته بالوصل يوماً فأوفت
وأذاقـته من لماها فـتاها
فهي منه ربيعه في هواه
وهو منها أزهارها في رباها
سألوها عنه فقالت حبيبـي
وأصحت لكن به دعواها
هو قيسي لكنه امرؤ قيسي
في رويّ به تذكرت آها
أنا من روحه ومن جسمه الحـ
ـي نضير الحياة من مغناها
أنا دقات قلبه بل أنا الغا
ية من عيشه وبي يتباهى
أترُوه بالله ينكر قولي
أم تروه في حبه لا يباهي
أم ترُوني لا أنشط الوعي منه
بين ركب الحياة خلف خطاها
أنا عودته الشدائد والليـ
ـن فراض الدنيا يقود بُراها
فسلوه عني ومذ سألوه
قال روحي فقيل صف معناها
هي ليلى هي الخيال هي الرا
ح هي الروض عنه ضاع شذاها
هي في الأرض في السماء على الأفـ
ـق بسمعي بناظري مجلاها
بيميني وأين منها يميني
بفؤادي وأين مني اجتلاها
هي لغز لكنه في وضوح
يسبق الطرف للبصير مداها
هي مني وحي الطبيعة عندي
لمحة من جمالها وسناها
طالما زرتها فكانت سروري
في سريري وبت طيّ حشاها
لابستني منذ الطفولة حتى
نجذتني فبات نابي وقاها
وغذتني روح البيان فما إن
ضلّعتني حتى حمدت لهاها
ورأتني أهلا لغرس يديها
فجنيت النعيم وهو جناها
وجلتني نوراً على شفتيها
فسما بي على الورى مجتلاها
ودعتني للكأس وهي تغني
فشربت الحياة وهي لماها
ورأتني أعشو عليها فقالت
صف جمالي فلم أزل أعشاها
أنت ليلى أنت الطبيعة لكن
أنت روحي والكون حول حماها
غرزتك الأيام في كل شيء
وجلتك الدنيا فبان خفاها
ورآك اللبيب فيه فلما
عرف الحال طيه أخفاها
ورآك الورى فهاموا ولو لم
يبصروا العين ما سبتهم رؤاها
أبصروا فيك قصدهم فإذا الدو
ر بعيد عن عينهم مرآها
بت أرعى النجوم فيك ولكن
أنت دون النجوم من أرعاها
وأعد البحار موجاً فموجا
وأنين العشاق تحت دجاها
وأناجي الخيال وهو بعيد
وأنادي فيه النهى لو دراها
فالعبـي في الحياة دور مجد
واكسبـي سبق حلبة لا تضاهى
وابدئي دورة السباق بحذق
واخـتميها بالمسك من رياها
إسم الشاعرإسم الكاتبالبلدإسم القسمالمشاهدات
عبد الله بن علي الخليليعبد الله بن علي الخليليعمان☆ شعراء الفصحى في العصر الحديث219